الخميس , أغسطس 22 2019
الرئيسية / نبض الأقلام / يا ايها السجن …….في المدى أنتَ مُعتِمٌ/بقلم الاديب باسم شتيوي !!!!!

يا ايها السجن …….في المدى أنتَ مُعتِمٌ/بقلم الاديب باسم شتيوي !!!!!

يا ايها السجن …….في المدى أنتَ مُعتِمٌ وَرَطبٌ

وظالم …….يا ذائعَ الصّيت ..إعتَلَيتَ صَرحَ العُقوبَةَ

القُصوى …أنتَ مِن حَبَّةِ الخَردَلِ أدَقّ …….وَمِن

راحةِ اليَد أضيَق …….حَتّى عَلى أنبياءِ اللهِ

أسدَلتَ سِتارَك …..وَآلسِّنينَ عِجاف ….ارَّقتَ جفون

أبرياء تَواروا عَن مَهوى قُلوبَهَم ……..ايُّها السِّجنُ

أطبقت على أنامل الامَل …….وَنُيوبُك تَختَرِقُ جِلدَ

الحُرِيَّه …….تَبتَلعُ وَلا تَعبـأ بالمَصير …فَجَوفُكَ

عَلى ضيقِهِ نَهٍمٌ لِعاشِقي الرَحابَةَِ والانطِلاق

………وَيَتَّسِع …….هذا انت ………..فَآجعَل مِن

قُضبانِكَ حِمَماً تَصلي العُيون ……وَمِن جِلدَك

السَّميك مَعقِلاً وَبُرجاً وَحِصنا آشورِيّ ………وَآمنَع

هواءَك الآسٍنَ المُنسابَ في شَراسَةِ اللّحظات

…….عُفونةً لا تُطاق …فَأنتَ السِّجنُ …..وَلا أُنكر

……أعرِفُكَ كما أعرِفُ سَبَّابَتي اليُمنى ……وَلَكِنَّكَ لا

تَعرِفُني …..::::::فأنا لَستُ نَزيلاً عادياَّ…… فأنا إبنُ

بِنتُ الصُّبحِ …..وَسَلْ عَنّي مُظَفَّر …….وَشَجرَةَ

الرُّمان ..لا تُغالي في غَفلَتِك ..فَلََكَ أندادٌ وَنُظَراء

…..أنتَ مَوهومٌ ……وَعَبدٌ آثِم …….هُم قَيَّدوكَ كَما

قَيَّدتَ جُدرانَكَ …ألبَسوكِ نِطاق الحديدَ وَآستَمرِأتَهُ

…..فَغَدا ديباجَةَ كِينونَتِكَ ……..لم تَحوي زَنازينكَ

يَوماً جميلاً قَطّ ……لَيلَكَ وَنهارَكَ عَليَّ سِيَان

……..أيُها السجن منك الضّيقُ وَمني صَبري

…..مِنكَ القَيدُ والقُضبان وَمِنّي المِعصَمُ والسَّهَر

…فَأنا أعشَقُ الرِّهان …….سَأختَزِلُ الحربَ في

أمعائي وَجوفي ……فآنظُر …………وَأعِد البصرَ

كَرَّتين …وَلِيَكُن بَيننا الأُفقُ والمَدى ……مِنكَ حَدُّ

السِّكينِ وَمِنّي لَحمي الحَيّ …منكَ الطّعنَة وَمِنِّي

دَمَي القاني …..أنا الكفُّ وأنتَ المِخرَز ……..انت

القَدَرُ وانا الايمان ……أنت الفِتنَةُ وانا الثَّبات

……أنا كُلُّ الارادةِ في الفَلَك …سَأنصب أمعائي

مِشنَقَةً اسطوريه …..وَسأكونُ أنا الجَلاَّد

…………..وَسَأطوف بجسدي المنهك واسمي الكرةَ

الارضية …سَأجاوِزُ كُلَّ الفيافي والصَحارى والبِلاد

……..وَسَأحتَضِنُ الزيتونَ والتّينَ وَعَبَق الزَّعتَر

……. وَهذا الوَعدُ مِني رِِهان …….فَأنتَ السِّجنُ

……..وَأنا ………………..محمد العلان ……..

بقلم الاديب والفنان باسم شتيوي
وكالة شبيب

عن سوسن الخطيب

رئيسة تحرير وكالة شبيب

شاهد أيضاً

كتب الدكتور سمير محمد أيوب ثرثرة في الحب ( 14 ) – جدل الكبرياء والكرامة

كتب الدكتور سمير محمد أيوب ثرثرة في الحب ( 14 ) – جدل الكبرياء والكرامة …

اترك تعليقاً

This site is protected by wp-copyrightpro.com