الإثنين , سبتمبر 28 2020
الرئيسية / مقالات / اكاذيب تكشفها حقائق الاتصالات السرية ما بين البكباشي جمال عبد الناصر وموشية شاريت/سليمان نصيرات

اكاذيب تكشفها حقائق الاتصالات السرية ما بين البكباشي جمال عبد الناصر وموشية شاريت/سليمان نصيرات

اكاذيب تكشفها حقائق
الاتصالات السرية ما بين البكباشي جمال عبد الناصر وموشية شاريت
القناة السريه بين عبد الرحمن صادق ودايفون في باريس
الطريق الى رئاسة الجمهوريه عام 1954,وابعاد محمد نجيب
الحلقة الرابعة
سليمان نصيرات
فَأَمَّا الزبد فَيَذْهَبُ جُفَآءً وَأَمَّا مَا يَنفَعُ الناس فَيَمْكُثُ فِي الأرض} [الرعد: 17] صدق الله العظيم ….
ان السؤال الهام الذي يطرح نفسه على المثقفين العرب بعامه والفلسطينين بخاصه المغرر بهم , هو هل كان استخدام الثوريين والانقلابيين للشعارات المتعلقه بالقضيه الفلسطينيه او التغيير الاجتماعي او الاقتصادي استخداما حقيقيا ام انه كان شعارا لاكتساب شرعيه مزيفه لم يتمكن هؤلاء ان يحصلوا عليها ديموقراطيا ؟.
لان النتائج لتلك الشعارات كانت كارثيه على الشعوب العربيه , فقد اضعنا جزءا من فلسطين عام 1948 وقبل تلك الشعارات , واضعنا كامل فلسطين وسيناء والجولان لاحقا بعد انتشار تلك الشعارات في اعقاب هزيمة عام 1967 المروعه لاصحاب تلك الشعارات , والتي كان هيكل يضع نفسه واجهه اماميه واساسيه لها ولمردديها و منظرا لها وناطقا باسمها
عبد الناصر ودايفون .
وعطفا على ما ورد في الحلقه السابقه وفي اعقاب الرد الذي ارسله دايفون الى البكباشي جمال عبد الناصر , وقد جاء في تلك الرساله ان الحكمه تقتضي من مجلس قيادة الثوره ان يبني علاقته مع اسرائيل بالتدريج , وان تجنب التصريحات العدائيه تجاه اسرئيل ستكون الخطوه الاولى بهذا الاتجاه , وقد وعد عبد الناصر في رساله له ان مجلس قيادة الثوره لا يضمر اية نوايا عدائيه تجاه اسرائيل, وانه مسرورا ان اسرائيل قبلت كلمته على اساس من الثقه المتبادله , كما حث عبد الناصر في رسالته اسرائيل ان تستخدم نفوذها لدى امريكا لدعم المطالب المصريه لانسحاب القوات البريطانيه من قناة السويس, وهذا ما سيجعل من السهل على مجلس قيادة الثوره ان يتوصل الى تسويه نهائيه مع اسرائيل, كما ان مجلس قيادة الثوره ممتنا للعرض الاسرائيلي لشراء القطن المصري, ولكن يشعر ان هذا سابق لاوانه , وآخيرا لاظهار النوايا الحسنه لمجلس قيادة الثوره فان المجلس سيناقش موضوع مرور السفن الاسرائيليه , وانه فعلا بدأ بتخفيف القيود .
ويشير شلايم ان دايفون قد فهم من عبد الرحمن صادق خلال اجتماعه به عام 1953 ان عبد الناصر كان قلقا جدا حول موضوع السريه , وانه يعلم ان الاسرائيلين قد اطلعوا الامريكان حول اتصالاتهم مع الجانب المصري, كذلك فقد اورد شلايم في كتابه المشار له وفي الصفحه (118) بان موشيه شاريت قد استعاد الحوار مع البكباشي عبد الناصر ,وان عبد الناصر ينظر الى شاريت على انه شخص موثوق ومعتدل .
لقد كان موقف البكباشي عبد الناصر وحتى ذلك الوقت وكما يفيد شلايم تجاه اسرائيل براجماتي وعملي وبعيد عن الادلجه , لقد كان عبد الناصر متحفظا في العلن , ولكنه في الاتصالات مغ غير العرب كان يقدم اشارات بانه يمكن ان يكون سلام مع اسرائيل في يوم ما , وهذا ما جعله مقبولا كرئيس لمصر مستقبلا وهذا ما حدث لاحقا .
لقد ابقى عبد الناصر قناة صادق – دايفون مفتوحه وحتى بعد العمليات السريه التي قامت بها خليه اسرائيليه سريه تابعه للموساد بزرع عدد من القنابل في القاهره والاسكندريه ,ويشير شلايم ان عبد الناصر كان غاضبا من محاولة اسرئيل زعزعة موقف الضباط الاحرار من خلال عمليات التخريب , ولكنه من جانب اخر كان يعتقد ان الاجهزه السريه الاسرائيليه عملت دون علم موشيه شاريت , حتى انه كان يعتقد ان العمليات قصد منها بعض المتطرفين الاسرائيلين في الخدمات السريه الاسرائيليه تخريب جهود شاريت واتصالاته السلميه مع مجلس قيادة الثوره
الاتصالات السرية ما بين موشية شاريت والبكباشي جمال عبد الناصر .
وعل كل حال فعندما بادر شاريت الى استعادة الحوار , فان عبد الناصر لم يمانع , وقد استمرت تلك الاتصالات ما بين مجلس قيادة الثوره المصري واسرائيل وحتى كانون ثاني عام 1955. ويشير شلايم في كتابه الجدران الحديديه ان شاريت وعبد الناصر قد تبادلا الرسائل الخاصه من خلال ممثليهم في باريس حيث ارسل موشيه شاريت في 21/12/1954 رساله الى عبد الناصر امتدح بها جهوده لتخليص بلاده من الهيمنه البريطانيه, واقترح على عبد الناصر ان يرفع الحضر المفروض على الملاحه البحريه كخطوه اولى لتحسين العلاقات ما بين البلدين , كما انه كان يأمل ان لا توقع مصر عقوبة الاعدام على المتهمين بتفجيرات القاهره والاسكندريه .
وقد رد عبد الناصر على رسالة موشيه شاريت بالرساله التاليه :
(لقد تلقيت رسالتك المؤرخه في 21/12/1954 وقد وجهت رسولي الخاص ان ينقل لكم اجابه شفويه على الاسئله التي ذكرتها في رسالتك . لقد كنت مسرورا انك تقدر الجهود التي نبذلها للوصول بعلاقاتنا الى حالة السلم وآمل ان تقابل بجهد مماثل من قبلكم , وبذلك تتاح الفرصه لنا لتحقيق النتائج التي نطمح لها لمصلحة دولتينا .
وفي المقال القادم ساتطرق الى الاجابه المفصله التي قدمها البكباش عبد الناصر الى عضو مجلس العموم البريطاني
موريس اوراباش عن حزب العمال البريطاني . Maurice Orbach
رئيس مجلس الاصلاح الوطني – الطري الثالث.
…… يتبع الحلقه الخامسة ..

عن سوسن الخطيب

رئيسة تحرير وكالة شبيب

شاهد أيضاً

الإنتخابات يوم والمحبة دوم / بقلم عاكف الجلاد

#الإنتخابات_يوم_والمحبة_دوم بقلم #عاكف_الجلاد باتت إنتخابات مجلس النواب على الأبواب ، وجميع المرشحين نخبة طيبة ومن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by wp-copyrightpro.com