الإثنين , سبتمبر 28 2020
الرئيسية / نافذة الدكتور زهير شاكر / مبادرة بسمة امل الدعم النفسي لمرضى السرطان الدكتور زهير شاكر

مبادرة بسمة امل الدعم النفسي لمرضى السرطان الدكتور زهير شاكر

مبادرة بسمة امل الدعم النفسي لمرضى السرطان الدكتور زهير شاكر

العلاج النفسي يخفض التوتر العصبي لدى مريض السرطان
تنشؤ خبيث، ورم تنكسي، حؤول، تبدو هذه المصطلحات لغير الأطباء كلاماً أعجمياً غير مفهوم على الإطلاق، لكن مريض السرطان يعي تلك المصطلحات جيداً. ويقول الألماني غابرييل ميللينغ، أحد مرضى السرطان «كمريض بالسرطان، أُواجَه دائماً بمثل هذه المصطلحات أثناء حديثي مع الطبيب». وأضاف ميللينغ الذي تم تشخيص إصابته بسرطان الأغشية المخاطية بالفم عام ،2005 أنه حتى عندما يستفسر المريض عن معنى هذه المصطلحات المعقدة، فإن شرح الطبيب يتسم في الغالب بالطابع الطبي المتخصص للغاية «وتغرق رأسك في دوامة السرطان بشكل تام».

ويقع على مريض السرطان عبء نفسي ووجداني كبير، لكن الروح المعنوية المرتفعة، تعد ملاذاً للمصاب بالسرطان، يقيه من براثن اليأس.

وتصف اختصاصية علم النفس في إحدى العيادات المتخصصة في إعادة التأهيل بالقرب من مدينة كييل شمال ألمانيا أنكاترين روغه الحالة النفسية لمرضى السرطان قائلة «يشعرون بالعجز، وتنتابهم مشاعر الخوف من الآلام والموت، ومن عدم قدرتهم على الوفاء بالأدوار المنوطة بهم في محيط الأسرة ونطاق العمل». ويُشكل مرضى السرطان غالبية المرضى الذين يترددون على العيادة، ويجدون في روغه الشخص المؤهل الجدير بثقتهم، فهي متخصصة في علم نفس الأورام.

وأوضحت روغه طريقة التعامل مع مرضى السرطان «تختلف الشخصية من فرد إلى آخر. لذا فإن اكتشاف الأشياء المحورية بالنسبة لكل شخص يكون له أهمية قصوى في بادئ الأمر. فبذلك فقط يمكننا مساعدته».

مشاعر

من واقع خبرتها الطويلة تقول الخبيرة لدى الجمعية الألمانية لعلم نفس واجتماع الأورام سوزانا سينغر «يكون البعض مشلولاً بما تحمله الكلمة من معان خوفاً من احتمالية وصول السرطان لمرحلة متقدمة أو عودته مجدداً، والبعض الآخر يكون متماسكاً تماماً وعلى معرفة دقيقة بأسباب مرضه».

وبناءً على ذلك تختلف طريقة العلاج من شخص إلى آخر، فبينما يتعين مواجهة مشاعر الخوف الرهيبة لدى مريض ما، تجب مساعدة مريض آخر ليتخلص من فكرة تحمله ذنب إصابته بهذا المرض اللعين. وتقول سينغر «يتمثل هدف العلاج في وصول المريض إلى حالة من النقاء مع النفس، وأن يتمكن من مجابهة العبء النفسي الرهيب الناجم عن إصابته بالسرطان».

وإلى جانب الجلسات النفسية الفردية وحلقات النقاش الجماعية مع المرضى الآخرين تُعد تدريبات الاسترخاء، وكذلك العلاج بالموسيقى والحركة والفن في الغالب جزءاً من البرنامج العلاجي. وتعمل هذه الأساليب العلاجية على خفض التوتر العصبي وتمنح المريض شعوراً جديداً بقيمة الذات وتُعد صماماً لتنفيس المخاوف والهموم التي تنتاب المريض.

وتقول سينغر «تنوع أساليب العلاج يسهم في تحقيق نتائج إيجابية كثيرة تتمثل في: إزالة المخاوف والتخلص من الأعباء وبعث الثقة بالنفس، وفي بعض الأحيان يصل الأمر إلى حد جعل المريض أكثر تحملاً للآلام».

دور

هذا يعني أن علم نفس الأورام يلعب دوراً مهماٌ في تحسين طبيعة حياة مرضى السرطان، ولكن هل يمكن أن يكون له تأثير في مسار المرض؟ يجيب عن هذا السؤال البروفيسور ماتياس تيوبالد، من المستشفى الجامعي بمدينة ماينتس غرب ألمانيا، بقوله «الأدلة على وجود صلة بين الحالة النفسية للمريض وشفائه قليلة، شأنها في ذلك شأن الأدلة على وجود صلة بين طبائع شخصية معينة والإصابة بالسرطان». وأشار تيوبالد إلى أنه على العكس من ذلك لا خلاف على أن الإرشاد النفسي يمنح مريض السرطان استقراراً نفسياً، ما يُزيد من استعداده للمشاركة في إجراءات العلاج على نحو فعال، الأمر الذي يكون له تأثير إيجابي في فرص الشفاء.

ويذهب الأستاذ بالمركز القومي للأورام بمدينة هايدلبرغ جنوب غرب ألمانيا البروفيسور ديرك ييغر إلى أبعد من ذلك، ويرى أنه من الوارد أن يكون لعلم نفس واجتماع الأورام تأثير مضاد للأورام. ويعلل ييغر رأيه قائلاً «هناك بيانات توضح أن الأشخاص الذين يقعون تحت ضغط يكونون أكثر عُرضة للإصابة بالأمراض المعدية، ومن واقع الإحصاءات تكون معدلات إصابتهم بالأورام أعلى أيضاً».

ويؤكد غابرييل ميللينغ الذي شُفي من السرطان في عام ،2007 هذا المعنى، لافتاً إلى أنه من دون التحدث مع اختصاصي علم نفس الأورام، لما كان قد تخلص أبداً من عذاب السؤال «لماذا أنا بالذات؟». ويتابع ميللينغ «حينها كانت النهاية ستجيء في وقت ما لا محالة. كان اليأس سيتملكني، ومَن يعلم أين كنت سأكون اليوم؟

عن سوسن الخطيب

رئيسة تحرير وكالة شبيب

شاهد أيضاً

الاعلام العلمي والإبداعي الدكتور زهير شاكر التفكير الخلاق

الاعلام العلمي والإبداعي الدكتور زهير شاكر التفكير الخلاق التفكير الخلاق و المنطقي : التفكير الخلاق …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by wp-copyrightpro.com