الأحد , مايو 31 2020
الرئيسية / نبض الأقلام / نهايات صادمة

نهايات صادمة

 

 

شبيب-

بقلم رشا نعيرات

طالما سحرتنا الأساطير والقصص ،واستحوذت علينا ونقلتنا إلى عالم بديع مليء بالجمال ،بعيد عن المستحيلات ، ولا بد و أنك سمعت بقصة الضفدع الذي تحول الى أمير بسبب قبلة حب من أميرته المنشودة ،أمّا في زمننا هذا حتى القصص أخذت منحا آخر أكثر جموحا وغرابة.

فهاهي قبلة أميرتنا المعاصرة “ميغان ماركل ” تحول أميرها “هاري “إلى… رجل عادي من عامة الشعب مجرداً من القابه وامتيازاته الملكية . نعم قصصنا اليوم مليئة بالنهايات العجيبة . اليوم تتصدر قصة الامير هاري وميغان صفحات السوشال ميديا .

أمير يتخلى عن كل شيء باسم الحب ،ويقدم أعظم تضحية قد يقدمها عاشق لمعشوقته ،ورفع المعايير عاليا جدا ، وانقسم الشارع إلى قسمين قسم شرقي يؤمن حقا بتعرضه للتضليل والسيطرة ، و ربما لسحر مدفون وعمل مشعوذات لا يخفن الله ، وقسم آخر رومانسي يحمل راية الحب السامي والتجرد من الماديات .

هذا العصر يضيف نكهته الخاصة على القصص ،وهذه السنة تستمر بمفاجأتنا بأحداث ونهايات صادمة ،أما قصتنا مع الكورونا التي ألقت بتعويذتها علينا ، تذكرني بقصة الأميرة النائمة فهي أيضا كانت تنتظر قبلة ليستيقظ كل النائمين في مملكتها، وها نحن عالقون في منازلنا نتمنى أن نعود أحرارا و أن نتمتع بالأمن والأمان حقا ننتظر قبلة الحياة لنستعيد ما فقدناه .

قصص هذا العصر تبدو كسلسلة مسلسل من عشرة أجزاء،ينهي المخرج فيها الحلقة الأخيرة بنهاية مفتوحة ، ويتركنا حائرين معلقين لاختيار النهاية بأنفسنا. #رشانعيرات ‏#roshyart

عن admin

شاهد أيضاً

قطار العمر

  بقلم: رفيقة القمر يخط قلمي روايات لا أعرف ما نهايتها متى سيتوقف بنا قطار …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by wp-copyrightpro.com