الأربعاء , يونيو 26 2019
أخبار عاجلة
الرئيسية / مقالات / على نفسها جنت براقش/عبدالعزيز الزطيمه

على نفسها جنت براقش/عبدالعزيز الزطيمه

على نفسها جنت براقش
نعم لمن لا يعرف معنى هذا المثل
يقال ان براقش اسم لكلب حراسه عند العرب وكان مهمة هذا الكلب الحراسه من اي طارش غريب او التصدي لأي حيوان مفترس يهجم على حلال او دجاج القريه ففيه يوم من الايام هجم على هذه القريه مجموعه بأعداد كبيره من الرجال قطاعين الطرق وحينما رأى أهل القريه ان عدد المهاجمين اكبر من عددهم وأقوى منهم قرروا الاختباء بمغاره كبيره تتسع لهم جميعا خوفا من المهاجمين وحينما دخلو قطاع الطرق المهاجمين القريه لم يشاهدوا ولا واحد من اهالي القريه فحينها قرروا الانسحاب وفي اثناء مغادرتهم القريه شافهم براقش(اي الكلب)وبداء بالنباح عليهم وهم تاركين القريه وهنا لفت انتباه قطاعين الطرق المغادرين وانتبهو لنباح الكلب وحينما وصلوا للكلب وجدوا المغاره وجميع أهل القريه بداخلها حينها قضوا على جميع اهل القريه ومن هنا جاء هذا المثل على نفسها جنت براقش لحد هون هاي القصه
الخلاصه
الحرب الدائره باليمن ما بين السعوديه والإمارات والحوثيين وظهور الطائرات المسيره والتي تقطع الاف الكيلو مترات التي يسيرها الحوثيين وتصيب اهدافها بدقه متناهيه بالسعوديه والإمارات شيء لم يكن بالحسبان لدى السعوديه والإمارات صحيح ان الحروب من الجو لا تصنع انتصارا لكنها تصنع دمارا وهذا ينطبق على الدول المشاركه بالحرب بالرغم ان الطائرات المسيره هي عباره عن إرسال رسائل لدول الخليج وسواء كانت إيران او غير ايران هو من يزود الحوثيين بالتقنيه فكله محسوب حسابه واعتقد جازما ان امريكا واسرائيل كانت تعلم عن حركة الطائرات المسيره اذا لم تكن هما من زود الحوثيين بهذه التقنيه المتقدمه عن طريق التجسس او بواسطة العملاء وبالنهاية الخسرانين هما العرب المقصوف هي اهداف عربيه سواء باليمن او بالدول المشاركه والدماء التي تسيل هي عربيه والدمار والقتل والتشريد هما من العرب والضحيه والقاتل والمقتول هما من العرب لذلك تم تطبيق المثل القائل على نفسها جنت براقش بالتورط بالحرب العربيه العربيه،انتهت.
الكاتب والناشط السياسي والثقافي والاجتماعي عبدالعزيز الزطيمه

عن سوسن الخطيب

رئيسة تحرير وكالة شبيب

شاهد أيضاً

طوني خليفة و رؤساء الحكومات .. واقع أقرب للخيال /المستشار الاقتصادي محمد الرواشده

طوني خليفة و رؤساء الحكومات .. واقع أقرب للخيال أبدعت قناة الأردن اليوم ببرنامجها الشهير …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by wp-copyrightpro.com