الخميس , ديسمبر 5 2019
الرئيسية / قصة قصيرة (صفحه 27)

قصة قصيرة

دقيقة صمت :الدكتورة نهلة الشقران

  كان الشارع مزدحما بالمارة، وكلانا يمسك بطرف الكيس الضخم الذي تهزه الريح للأمام ثم للخلف مرتين كلما خطونا، جو بيتها الدافئ يقطن في مخيلتنا، كنت أنا أتخيل كأس الشاى وقطعة كعك صنعته هي مما تصفه لنا دوما ولم نتذوقه، وكانت صديقتي مرهقة من عمل شاق فما غاب عن مخيالها …

أكمل القراءة »

.. وما زال ينتظر ” ؟؟!! قصة قصيرة بقلم / سليم عوض عيشان (العلاونة)

  إهداء متواضع .. إلى .. كل من .. ” لا زال ينتظر ” . تنويه : الشخوص والأحداث الواردة في النص … هي حقيقية وحدثت على أرض الواقع … وليس من فضل للكاتب عن النص .. اللهم سوى الصياغة الأدبية فحسب . ( الكاتب ) ——————————————- ” .. وما …

أكمل القراءة »

“طفلة الأمس” منال محمد علان

  والتقينا صدفةً بعدما كنا إفترقنا.. بعدما أنهينا كل حرفٍ ومعنى في قاموس الخطايا.. بعدما أسقطنا كل لحظةٍ من دفاتر الذكرى.. بعدما مسحنا كل ذكرى من كتب الغياب .. بعدما تبخرَ كل ودٍ من سماء الحب تاركاً حمق النوايا .. صدفةٌ أعادتني لحكايةٍ أُغلقتْ صفحاتُها لتمرَ منصفةً إيايَ في دقائق.. …

أكمل القراءة »

” مفتاح المدينة “‏الروائي القاص سليم عيشان‏.

  تنويه : أحداث وشخوص النص حقيقية حدثت على أرض الواقع … وليس من فضل للكاتب على النص اللهم سوى الصياغة الأدبية فحسب … مقدمه : ولنكتب .. عن فلسطين …وعن النكبة … ” الكاتب ” —————————————— ” مفتاح المدينة ” … ” محال أن تسقط مدينتي .. محال أن …

أكمل القراءة »

بقعة نائية بقلم: سميحة خليف.

  بقعة نائية … بدأت روحها بذرة تراب ،ونقشة ماء … فكان صنيع الحياة لها صياغة فريدة … إنبثقت خضرة المكان بقطرة إصرار … فكان إنهمار الحب وجودٍ صريح … فزرعت أقدامهم جذوراً في أعماق أرضٍ نسيت زمناً في سباتٍ عميق … فكان رهان الإعمار بها ضئيل … بإلحاح ،عَزمت …

أكمل القراءة »

(طــقـــوسٌ صـــــارمــــة!!)بقلم الأديب:أحمدعفيفى

  باغتتها قشعريرةٌ في وجهها , لمْلمَتْ شعرها وخبّأته تحت قلنسوةٍ صوفيةٍ , حدّقَتْ في الأفق , أطلقتْ زفرةً طويلةً..ثم أجهشت باكيةً.. سحبت كرسيها الهزاز العتيق وجلست مستسلمةً لأرجحةٍ رتيبةٍ ,قفزتْ هِرّتُها الكثُّة الشعر فوق ركبتيها ,أخذتْ تتمطى بين كفيها, بشرودٍ أعمَلتْ أنامِلها فى رقبة الهـِرة وفجأةً دفعتها بعيداً مُتمتمةٌ:لا …

أكمل القراءة »

” ما زالت رائحة الحلوى في أنفي ؟؟!! “الروائي القاص سليم عيشان

    البكاء المر الأليم يمزق نياط القلوب … أشعث الشعر هو .. حافي القدمين .. مهلهل الثياب … هزيل الجسم .. زائغ البصر … مشتت النفس … يجري هنا وهناك لبعض الوقت .. يصرخ .. يتوقف .. يبكي .. يئن .. يتألم . لا أحد يلتفت إليه … الكل …

أكمل القراءة »

This site is protected by wp-copyrightpro.com