الرئيسية / اسرتي / تنمية ثقافة التسامح ونبذ العنف الدكتور زهير شاكر ( قـــــــوة التـــســامـــح )

تنمية ثقافة التسامح ونبذ العنف الدكتور زهير شاكر ( قـــــــوة التـــســامـــح )

تنمية ثقافة التسامح ونبذ العنف الدكتور زهير شاكر
( قـــــــوة التـــســامـــح )
والتسامح هو احد اهم الاسرار المؤديه للنجاح فى حياه المرء منا فالنجاح للعلم لا يتوقف فقط على التخطيط الجيد والتنفيذ المحكم والمهاره اللازمه ولكنه يعتمد بدرجه كبيره على الاتزان فى الجوانب المختلفه لديك ومن هذه الجوانب واهمها واولها هو الجانب الروحانى والذى يهتم بدرجه كبيره بالتسامح .
وهناك كثيراً من الاشخاص فى هذا الكون الشاسع يملئون نفوسهم للاسف بمشاعر الحقد والكراهيه وحب الانتقام من الاخرين مما ينتج عنه تحويل حياتهم الى سلسله من المتاعب والصعوبات بدلاً من ان تصبح رحله ممتعه وجميله
هم يستيقظون من النوم على صب اللعنات على الاخرين وعلى الدنيا وهم يتوقعون ان يلقوا فى يومهم هذا الكثير من المتاعب والمصائب مع الاخرين
مما ينتج عنه فى النهايه تحويل الحياه الى كابوس فظيع يتمنى الانسان ان يتخلص منه فى اقرب وقت ممكن .
ان خطوره الكراهيه تكمن فى ان اي انسان نكرهه انما كأنما نقول له ( خذ جهاز التحكم فى حياتنا واجعله فى يدك لتتحكم فينا وفى شعورنا ) وهذه هى الحقيقه ولتتأكدوا من ذلك على كلاً منكم ان يتذكر موقف معين حدث له مع شخص ادى الى شعوره بالكراهيه تجاه هذا الشخص فماذا حدث معك ؟
ان الذى حدث هو شعورك بالغضب وفقدان التركيز والاتزان وادى ذلك الى احساسك بشعور سيئ امتد الى بقيه اليوم ولربما الى ايام كثيره وادى ذلك الى ابتعادك عن اهدافك وعن احلامك وبدأت فى التركيز فى الانتقام ولوم الاخرين والتركيز على اخطائهم والى الجوانب السلبيه فى حياتك والكثير والكثير من هذه المشاعر السيئه جداً ،
والسؤال هنا لما كل هذا ؟
فبدلاً من الكراهيه والتركيز على اخطاء الاخرين من الاسهل والافضل ان تنسى هذه المواقف وان تسامح الجميع على كل شيئ .
مع العلم ايضاً ان عدم التسامح يؤدي الي كثيراً من الامراض العضوية والنفسية ومنها :
– الصداع النصفي .
– آلام الظهر والعمود الفقري .
– الارق والقلق .
– الاكتئاب .
– فقدان الشهية .
– قرحة المعده .
– ضغط الدم .
والسبب في ذلك ليس بعجيب فالطب الحديث اثبت ارتباط صحة الجسم بالحالة النفسية فالانسان الغير متسامح والذي يحمل نفسة فوق طاقتها يقوم بوضع نفسة تحت ضغط نفسي شديد مما ينتج عنه في النهاية الاضطرابات النفسية والجسمية .

والان هيا بنا نستعرض معاً
– فائده وقوه التسامح :

ان قوه وفائده التسامح تكمن فى انه يجعل قراراتك ومفاتيح التحكم فى حياتك فى يدك انت لا فى يد احد آخر ومن فوائد التسامح ايضاً انه سبب فى رضا الله سبحانه وتعالى ودخول الجنه .ونذكر فى ذلك قول الله سبحانه وتعالى ( والكاظمين الغيظ والعافين عن الناس وااله يحب المحسنين ) صدق الله العظيم
ومن فوائد التسامح ايضاً هو انه يشعرك براحه نفسيه عجيبه ويجعلك تشعر بقربك من الله وفى حاله دائمه من هدوء الاعصاب والارتقاء الداخلي وبذلك يصبح كل تركيزك على النجاح فى الوصول الى احلامك واهدافك بدلاً من الشعور بالذنب والكراهيه تجاه الاخرين ، وسوف تشعر ساعتها بنوع من الاتصال الداخلى مع النفس سوف يحدث معه ما يبلغك آمالك ويحقق لك الرضا والاستمتاع بالحياة .

والان – خطوات نحو التسامح المتكامل :

1- سامح نفــســك :

ان اكثر واغلب الاخفاقات فى الحياه والكثير من الاضطرابات النفسيه والسلوكيه يكون سببها الاول عدم قبول الشخص لنفسه واحساسه تجاه ذاته بالذنب والكراهيه ونجد احد الاشخاص عندما يقوم بفعل خاطئ فأنه يقول ( انا عمري لن اسامح نفسي على هذا ) ويبدأ فى لوم نفسه والشعور بالذنب تجاه ذاته وكل اخطائه مما ينتج عنه زياده فى اخفاقاته وسوء حاله دون معرفته لسبب هذا ، ولذلك اذا اردنا ان نصل الى التسامح المتكامل علينا اولاً ان نسامح انفسنا على كل اخطائنا ونتعلم من اخطائنا ونعتبرها محطات نتعلم منها وتزيد من خبراتنا ومهاراتنا
2- سامح أبويك :
ان الخطوه الثانيه فى التسامح هى مسامحه الابوين حتى وان فعلوا بنا ما سبب لنا الضرر ولكننا نقول فى انفسنا انه مهما حدث فهم منا ونحن منهم ونحن سامحناهم على كل ما فعلوه معنا حتى نعيش فى حياه سليمه ومفعمه بالحب والرضا .
3- سامح الاخرين :
هل هناك من تعرفه من الاشخاص سواء قريب او بعيد وفعل بك شيئ لا تستطيع ان تسامحه عليه حتى الان ؟
اذا كانت الاجابه بنعم فأنى اقولها لك وبصدق لقد جاء الوقت وحانت الساعه لأن تسامح هذا الشخص حتى تريح نفسك وتريح اعصابك وحتى تلتفت الى احلامك وطموحانك الكبيره
ولأننا كما ذكرنا قوماً عمليون هيا بنا نقوم بالتسامح خطوه بخطوه مع هذه النقاط العمليه التى ستساعد في مهمتك :

1- تذكر هدفك فى هذه الحياه وليكن من ضمن اهدافك هدف تطوعي وخدمي لخدمه الاخرين.
2- تذكر ان الله خلقك فى هذه الدنيا لتعميرها ولتحيا حياه طيبه وليس لخلق جواً من الصراعات ونشر الكراهيه .
3- اذا حدث وغضبت غير من وضعيه جسدك -اذا كنت واقفاً اجلس واذا كنت جالساً قف او غير من حركه جسدك بأي طريقه – وابدأ بالابتعاد عن مصدر الغضب واغمض عينيك وتنفس تنفس عميق واصرف تفكيرك عن ما سبب غضبك وفكر فى اي شيئ تحبه .
4- خلص نفسك من لوم الاخرين ومن الحكم على الاخطاء وركز على اهدافك واحلامك .
5- اجعل دائماً على وجهك ابتسامه رضا فهى من شأنها ان تلقى السعاده فى قلبك وفى قلب من حولك .
6- اهتم بأن تكون انسان معطاء او محب لعمل الخير وبكل صدق وعندما يكون هذا هو سلوكك وشيمتك فمن المستحيل ان تتسلل الكراهيه الى قلبك .
7- قبل النوم قل فى نفسك وبكل صدق انك سامحت كل من اساء أليك سواء من قديم او من قريب وانك فعلت هذا إرضاءاً لله سبحانة وتعالى .
8- قم بكتابة قائمة بأسماء الاشخاص الذين تسببوا في متاعب لك في حياتك وادعوا لهم بالخير واخبر نفسك انك سامحتهم بصدق على كل ما فعلوه لأن التسامح هو اقصر طريق للجنة .

عن زهير شاكر

This site is protected by wp-copyrightpro.com